الملتقى السوداني الهولندي الأول

نظمت جامعة القضارف بالتعاون مع منظمة الهجرة الدولية والمركز الثقافي التنموي السوداني الهولندي الملتقي السوداني الهولندي الأول وذلك بحضور ومشاركة والى القضارف الأستاذ الضو محمد الماحي ورئيس مجلس الولاية التشريعي وعدد من المختصين .وأكد المتحدثون في فاتحة أعمال الملتقي على أهمية الملتقي في تعزيز التعاون السوداني الهولندي

وتناولوا حجم الفوائد التي عادت على مواطني القضارف بفضل برنامج التوأمة بين بلديتي القضارف واندهوفن.قال البروفيسور إبراهيم عبد السلام يوسف مدير جامعة القضارف أن الملتقي يعبر عن دور الجامعة في مد أواصر الجسور والتواصل مع الكيانات والمنظمات داخل وخارج الوطن للاستفادة من خبراتها والعمل الإنساني في خدمة المجتمع فضلا عن تفعيل العمل الطوعي والشعبي وتسخير علاقاته الممتدة في تقديم الخدمات للمواطن . وأعلن عن عزم الجامعة على تخليد ذكرى الراحلة اقنست ليفنون لدورها في برنامج التوأمة بين القضارف واندهوفن . من جانبه أشاد والى القضارف بجامعة القضارف وما تقدمه للولاية وإقامتها للملتقي والعمل على تجديد العلاقات مع اندهوفن بجانب معالجة قضايا اللاجئين والهجرة ووعد بتنفيذ مخرجات الملتقى .