ندوه بعنوان امراض الحيوان العابرة للحدود ودور الولاية في حماية القطيع القومي

نظمت كلية العلوم البيطرية جامعة القضارف ندوه حول امراض الحيوان العابرة للحدود بالتعاون مع وزارة الثروة الحيوانية بالولاية ناقشت الندوة العديد من الامراض التي تصيب الحيوان وسط حضور لفيف من جانب البياطره بوزارة الثروه الحيوانيه وادراة الجامعه العليا ، قال مدير الجامعه بروفيسور إبراهيم عبد السلام إن المحاضرة تعتبر مهمة في ولاية تتمتع بثروة حيوانيه وزارعيه كبيره ومن جانبه قال عميد كلية الطب البيطري بروفيسور عماد الدين الأمين إن الامراض التي تصيب الحيوان حمى الوادي المتصدع التي تأتى من بعض الدول الافريقيه وتتسبب فى خسائر كبيره بالنسبة لمربى المواشي وأنفلونزا الطيور الذي تنقله الطيور المهاجرة عبر القارات ويؤدى إلى نفوق هذه الحيوانات عن طريق انتقال المرض عبر الهواء والماء ويصيب الإنسان والحيوان ومن جانبه قال مدير عام وزارة الثروة الحيوانية بالولاية د.محمود عبد الله الجنيد إن التداخلات الحدودية بين الجارتان إثيوبيا وارتريا ودخول اعداد كبيره من قطيع الولاية من اجل المرعى في فترة الصيف كانت النتائج تأتى بشكل عكسي عندما تأتى هذه الثروة بكثير من الإمراض التي تنتقل إليها من القطيع في الدول المجاورة ، حيث تم وضع خارطة طريق بين وزارة الثروة الحيوانية والاتحادية وإدارة صحة الحيوان لحماية هذه الثروة الحيوانية عبر التشخيص المستمر واستخدام العربات المجهزة بالعلاج لاكتشاف الامراض قبل دخولها الولاية ، هناك تضافر في الجهود بين الاتحادية والولاية لحماية هذه الثروة. من جانبه قال عميد كلية العلوم البيطرية جامعة القضارف بروفيسور عوض الكريم إبراهيم عبد الجبار إن كلية العلوم البيطرية تم إنشاءها من اجل حماية هذه الثروة كما تقف وتتعاون مع وزارة الثروة الحيوانية بالولاية والمراكز المتخصصة في مجال الاستثمار وحمايتها على المستوى الولائى والاهتمام بمراكز الرحل لتوعية مربى المواشي بكل المعلومات التي تساعد على إنتاجها ، وتوقيع الاتفاقيات والتعاون مع الدول التي لديها خبرات وتجارب حول إمراض الحيوان ليستفاد منها في معرفة أنواع الامراض المتعلقة بالحيوانات والعمل على حمايتها وإيجاد العلاجات اللازمة لها. ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ القسم الصحفي : إدارة الإعلام والعلاقات العامه والمراسم