وزيرة التعليم العالي .. التوصيات ستكون محط اهتمام الدولة

أكدت وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي البروفيسور سمية ابوكشوة أن مؤتمر علوم الحاسوب وتقانة المعلومات الدولي الرابع الذي ينعقد بمدينة القضارف يأتي في تزامن مناسب وفي وقت ظل يشهد فيه العالم تطورا كبيرا في مجال علوم الحاسوب وتقانة المعلومات

وأعربت الوزيرة لدي مخاطبتها مساء أمس الجمعة الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الذي تستضيفه جامعة القضارف تحت شعار ” نحو توظيف أمثل للمعلوماتية في التنمية ” أعربت عن سعادتها بانعقاد هذا المؤتمر بمدينة القضارف كأول مؤتمر يقام خارج العاصمة وذلك تأكيدا للدور المتعاظم الذي تلعبه جامعة القضارف في توسيع النطاق المعرفي في كافة المجالات مشيرة الي إن جامعة القضارف تتفوق علي نظيراتها بميزات عديدة من بينها نشأتها وتأسيسها علي عون شعبي ودعم مجتمعي ورعاية حكومية من الولاية والمركز ، وقالت بروفيسور سمية ابوكشوة إن أهل القضارف يجنون الآن ثمار هذا الغرس الطيب وأضافت إن اختيار جامعة القضارف جاء بمعاير تميزها وتفوقها في هذه المحافل وأبانت إن المؤتمر تنبع أهميته في انه يضم كوكبة من العلماء والخبراء والمختصين في مجال علوم الحاسوب وتقانة المعلومات من الجامعات السودانية والعربية والافرقية وبمشاركة كبيرة من الشباب الناشطين في هذا المجال وستكون له انعكاسات ايجابية في مسيرة التعليم العالي والبحث العلمي في مقبل الأيام وأعلنت الوزيرة عن عزمها لإنزال وتطبيق التوصيات العلمية التي سيخرج بها المؤتمر بهدف تطوير الكليات العلمية وأعلنت في ذات الوقت عن موافقة وزارة التعليم العالي بإنشاء أي كليات جديدة تضاف لجيد جامعة القضارف لتوفير مزيد من فرص التعليم لطلاب الولاية . يذكر إن مؤتمر علوم الحاسوب وتقانة المعلومات شرفته بالحضور وفود جامعات عربية وافريقية من الإمارات ومصر وإثيوبيا

 

This entry was posted in غير مصنف. Bookmark the permalink.