جامعة القضارف تسلم والي الولاية ونائبه قطعة الأرض الخاصة لبناء مستشفى القضارف الجامعي

تواوا : محمد كمال الدين

سلم البروفيسور جمال خالد ادم مدير الجامعة المكلف والي ولاية القضارف ونائبه على الطبيعة قطعة الأرض التي طلبتها حكومة الولاية من مجلس الجامعة الذي صادق على منحها لبناء مستشفى القضارف الجامعي على الطريق القومي بالقرب من ملتقى الطريق القاري الذي يربط السودان بالجارة إثيوبيا.

وقال جمال خالد إن بناء هذا المستشفى الذي ستقوم ببنائه وزارة الصحة بالولاية ضمن خطتها الرامية لتوطين العلاج بالداخل سيعمل على تعليم طلاب كلية الطب والعلوم الصحية بالجامعة والكوادر الطبية المساعدة ويمكن الكلية من اجتياز برنامج الاعتماد العالمي الذي خطة فيه خطوات كبيرة ومن جهته

كشف الدكتور الصادق قسم الله الوكيل وزير الصحة بالولاية ونائب الولاية أن المستشفى سيقدم خدمات صحية متميزة لأهل الولاية في إطار الجهود المبذولة لوزارته لتهيئة المرافق الصحية وذكر الوكيل أن المستشفى من خلال موقعه المتميز سيقدم الخدمات العلاجية لدول الجوار وقال إن بناء هذا المستشفى يعكس بصورة عملية التنسيق بين حكومة الولاية وجامعة القضارف وأعرب والي القضارف المهندس ميرغني صالح سيد احمد عن شكره لمجلس الجامعة ومديرها البروفيسور إبراهيم عبد السلام يوسف وكل العاملين بها مشيدا بقبول مجلس الجامعة لطلب الولاية ومصادقته لقطعة الأرض لبناء المستشفى الجامعي مؤكدا حرص الولاية لبنائه بأحدث المواصفات للمستشفيات العالمية مؤكدا حرص ولايته لتزويده بأحدث المعدات والأجهزة العلاجية وجعله من أميز المستشفيات والولائية وامتدح صالح دور الجامعة في خدمة مجتمع الولاية ورفعها لسمعة الولاية بتحقيقها مراكز متقدمة في تصنيفات عالمية.

القسم الصحفي : إدارة الإعلام والعلاقات العامة والمراسم